مقدمة:

تحقيقاً لرؤية المملكة العربية السعودية 2030 ضمن محور "اقتصاد مزهر  فرصة مثمرة" وذلك في توفير تعليم يسهم في دفع عجلة الاقتصاد والتي تعد من التزامات العمل لتحقيقها " التركيز على الابتكار في التقنيات المتطورة وفي ريادة الأعمال"،  وتماشياً مع خطة التنمية العاشرة في التحول إلى مجتمع معرفي مبدع، يأتي الأولمبياد الوطني للإبداع العلمي "إبداع" سعياً لإيجاد بيئة علمية إبداعية تنافسية محفزة لعقل الباحث العلمي، وتهيئته للمنافسة والدخول في المنظومة العالمية المعرفية القائمة على الابتكار والبحث العلمي لتحقيق التنمية الوطنية المستدامة.

فقد تجسد "أولمبياد إبداع" بما حققه على أرض الواقع تميزاً وإبداعاً على المستويين المحلي والدولي بسواعد أبناء وبنات الوطن عبر مشاريع علمية متميزة في الأعوام الماضية، وها هو التميز والانجاز يستمر إبداعاً بكل اقتدار والذي تنظمه وزارة التعليم ومؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع "موهبة"، تطبيقاً لسياسة التعليم في المملكة على تشجيع وتنمية روح البحث والتفكير العلمي، والاهتمام بالإنجازات العالمية في ميادين العلوم والمعرفة.

 

 
الأولمبياد الوطني للإبداع العلمي:​
هو عبارة عن مسابقة علمية سنوية تقوم على أساس التنافس في أحد المجالات العلمية، من خلال تقديم مشاريع علمية فردية وفقاً للمعايير والضوابط الخاصة بالمشروع، ويتم تحكيمها إلكترونياً من قبل نخبة من الأكاديميين والمختصين وفق معايير علمية محددة بهدف تحديد المشاريع المتميزة لترشيحها للمراحل التنافسية الأعلى.

 

المشروع العلمي:

هو دراسة مشكلة ما بقصد حلها وفقا لقواعد علمية دقيقة، وهو وسيلة لطرح الأسئلة والإجابة العلمية عليها عن طريق الملاحظة والقيام بالتجارب وإثبات النتائج, وبالتالي هو تفكير علمي منظم يقوم بها شخص يسمى (الباحث) من أجل تقصي الحقائق في شأن مسألة أو مشكلة معينة تسمى (موضوع البحث العلمي) بإتباع طريقة علمية منظمة تسمى (منهج البحث العلمي)، بغية الوصول إلى حلول ملائمة للعلاج أو إلى نتائج صالحة للتعميم على المشكلات المماثلة تسمى (نتائج البحث العلمي) بهدف إثبات الفرضية أو نفيها ، وقد يؤدي هذا البحث إلى تصميم هندسي تتوفر فيه صفات العمل الإبداعي الابتكاري .

 

أهداف الأولمبياد:
  1.         توفير البيئة التنافسية التي تشبع إهتمام الطلاب والطالبات من أبناء وبنات الوطن.

  2.         تنمية روح الإبداع لدى الطلاب والطالبات في المجالات العلميّة والتقنيّة.

  3.         إكتشاف المواهب والملكات العلمية للطلاب والطالبات.

  4.         إكساب الطلاب والطالبات مهارات البحث العلمي بما يوفر تطوير مواهبهم العلمية الخاصة.

  5.         تمثيل المملكة العربية السعودية في المحافل الدوليّة بمشاريع متميزة.


 

​​